وزير الدفاع الروسي ورئيس هيئة الأركان الإيراني يناقشان الوضع في قره باغ

 كتب:  وكالات
 
وزير الدفاع الروسي ورئيس هيئة الأركان الإيراني يناقشان الوضع في قره باغ
وزير الدفاع الروسي
 
 

ناقش وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو ورئيس الأركان العامة الإيراني محمد باقري الوضع في إقليم قرع باغ وسوريا وأفغانستان خلال محادثات التعاون العسكري الثنائي في طهران.

وقال شويغو في بدء الاجتماع حول المسائل الراهنة: "بالطبع سوريا وأفغانستان، وما يجري اليوم عند جاركم الشمالي قره باغ"، وتابع وزير الدفاع الروسي: "لا يزال هناك الكثير من القضايا التي يجب مناقشتها اليوم وعلى مدار الغد".

وأشار إلى أن هذه القضايا "تشمل التعليم وتبادل الخبرات وتبادل الوفود والتدريبات البحرية المشتركة".

ووصل وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، على رأس وفد مرافق له، اليوم الثلاثاء، إلى طهران لإجراء محادثات مع القيادة العسكرية الإيرانية.

اقرأ أيضا:الرئاسة العراقية تستدعي السفيرالتركي في بغداد

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن شويغو سيجري عددا من اللقاءات مع المسؤولين في وزارة الدفاع الإيرانية، وأوضحت أن الزيارة تهدف إلى تعزيز العلاقات العسكرية الروسية - الإيرانية، وستكون خطوة مهمة في إطار تطوير التعاون بين البلدين.

وفي أغسطس الماضي، أكد سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي أن التعاون العسكري التقني بين روسيا وإيران مستمر ولم يطرأ عليه أي تغيير.

وفي وقت سابق أعرب مفوض الاتحاد الأوروبي لشؤون الأمن والخارجية جوزيب بوريل، لوزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان عن قلقه من التعاون العسكري بين طهران وموسكو.

وكان وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن زعم أن زيادة التعاون العسكري الإيراني الروسي تؤدي إلى "عواقب سلبية" على أوكرانيا ومنطقة الشرق الأوسط، فيما هدد البيت الأبيض بفرض عقوبات على "من يسهل التعاون العسكري" بين روسيا وإيران.

يذكر أن موسكو نفت مرارا مزاعم استخدام القوات الروسية طائرات مسيرة إيرانية في أوكرانيا، مؤكدة أن هذه الاتهامات لا أساس لها من الصحة، وأن لدى روسيا مختلف أنواع المسيرات بما فيها الأفضل عالميا.