Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace

نادية مصطفى: زوجة حلمي بكر رفضت نقله للمستشفى بعد تدهور حالته الصحية

 كتب:  زياد محمد
 
نادية مصطفى:  زوجة حلمي بكر رفضت نقله للمستشفى بعد تدهور حالته الصحية
حلمي بكر
Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace

قدمت الفنانة نادية مصطفى، التي تشغل منصب عضو في مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية، تقريراً عن زيارتها الأخيرة للموسيقار حلمي بكر، حيث أكدت تدهور حالته الصحية بشكل ملحوظ، وأشارت إلى أن زوجته رفضت بشدة نقله للمستشفى، مما أثار قلقها وقلق زملائها في النقابة.

وقالت نادية مصطفى، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج كلمة أخيرة، للإعلامية لميس الحديدي: أستاذ حلمي بكر بالنسبة لي عشرة عمر بعتبره أبويا وأخويا وصديق عائلة، وطول عمره بيساندني فأنا بدين له بفضل كبير، في فترة تعبه اللي كان فيها في المستشفى كنت بزوره لغاية ما خرج، وخرج على رجليه وكان زي الفل ومفيش أزمة.

وتابعت: خرج على بيته اللي في حدائق الأهرام لأن كان ساعتها منفصل عن زوجته، بعد كده سمعت إنه رجع بيته في المهندسين وكنت بزوره كل يوم تقريبًا في وجودها، وطبعًا نقلت الصورة للأستاذ مصطفى كامل نقيب الموسيقيين

نادية مصطفى: عرضت على الأستاذ حلمي إنه يروح مستشفى ورفض

واختتمت: أنا عرضت على الأستاذ حلمي إنه يروح مستشفى ورفض وقالي لو خرجت من البيت مش هعرف أدخله تاني، وأنا احترامًا ليه وإنه مش عايز مشاكل طلبت له دكتور في البيت وعمل اللازم، وكل يوم كنت بشوف حالته بتدهور عن الأول، وأحيانًا مكنش بيركز وكان بيقول كلام غريب، ووصلت الصورة تاني لأستاذ مصطفى كامل، وأخدنا قرار بنقل أستاذ حلمي المستشفى اللي هو عايزها.