Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace

وفاة أخصائية تغذية ببريطانيا بسبب الإهمال التقني في المستشفى

 كتب:  رحاب سعودي
 
وفاة أخصائية تغذية ببريطانيا بسبب الإهمال  التقني في المستشفى
Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace
Elasimah AdPlace

أحدثت حالة وفاة الأخصائية في التغذية التابعة لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية صدمة كبيرة، بعدما كشف التحقيق عن تأخر في تقديم العلاج لجلطة دموية أصابتها، ويرجع ذلك إلى مشاكل تقنية في نظام المعلومات في المستشفى.

إميلي هاركليرود، البالغة من العمر 31 عامًا، سقطت مغشياً عليها وتم نقلها إلى مستشفى جامعة "نورث دورهام"، لكنها لفظت أنفاسها في اليوم التالي بسبب جلطة في الرئة، وفقاً لتقرير صحيفة "ذا صن"، أطلق الطبيب الشرعي وعدد من الأطباء في المستشفى تحذيرات حول التحديات التي تواجه نظام الكمبيوتر الجديد بعد وفاتها.

تخثر الدم

تم فتح تحقيق شامل في الحادث، واستنتج المحققون أن التأخيرات في تقديم العلاج سببها أخطاء في إدارة النظام، ما أدى إلى عدم تلقيها العلاج المناسب لتخثر الدم الذي كانت بحاجته بشكل عاجل.

وأعربت مساعدة الطبيب الشرعي، السيدة ربيكا ساتون، عن قلقها البالغ بشأن النظام الجديد الذي تم تنفيذه في قسم الطوارئ، وأشارت إلى أنها تخشى من تكرار حوادث مماثلة في المستقبل إذا لم يتم اتخاذ إصلاحات فورية.

كان النظام السابق في المستشفى مزوداً بآليات متقدمة لتنبيه الأطباء بحالة المرضى الذين يحتاجون إلى رعاية فورية، ولكن نظام الكمبيوتر الجديد "سيرنا" لم يكن مجهزاً بهذه الوظائف الحيوية.

ووجه الطبيب الشرعي خطاباً إلى إدارة المستشفى، طالباً باتخاذ إجراءات عاجلة لتصحيح النظام، ومنحهم مهلة قصيرة لتقديم تقرير مفصل حول الإصلاحات التي سيتم اتخاذها لضمان عدم تكرار مثل هذه الحوادث المأساوية في المستقبل.