هالة الدمراوي تكتب: لسانك بيخونك .. لا بتصونه ولا بيصونك !

كتب   هالة الدمراوي
 
هالة الدمراوي تكتب:  لسانك بيخونك .. لا بتصونه ولا بيصونك !
شيرين
النجم فى العالم كله حالة متكاملة.. مثله مثل العمل الفنى الجميل .. لابد أن يكون ناجحا وله هدف ورسالة و قيمة.. ولا أطالب (لا سمح الله) النجم أن يكون ملاكا فى حياته.. مافيش ملائكة، ولا مثاليين، ولا نجوم بدون أخطاء في العالم كله! لكن فيه أذكياء ولماحين وفاهمين إن الحياة أمام الكاميرا قد تختلف وجوبا عن الحياة خلفها.
أنت كنجم مطالب أن يكون ذكائك بحجم نجوميتك التى تستحقها .. إن كنت يعنى مستحقها!!
أنت كنجم يجب أن تفكر فى كل حركة قبل الإقدام عليها، وفى كل كلمة قبل أن تنطقها على الملأ لملايين من محبيك، وفى كل لفتة و"إفيه" قبل أن يحسب عليك!
أنت مجبر أن تكون كهذا.. والأمر ليس اختياريا.. و اللي ما بيعرفش يعمل كده بيشتريله حد يعلمه وبيعين متخصص يتكلم عنه أمام الكاميرا والناس.
 
والكلام ده مش بدعة.. كل نجوم العالم كده! وكبار نجومنا المصريين العظماء كانوا كده.
 
اللي ما بيعرفش يتكلم ومش عايز حد يتكلم عنه.. كان بيلتزم الصمت عمره كله، وبيدرك أن تسخير لسانه لفنه فى هذه الحاله أعقل وأشيك وأرقى وأكثر حكمة وأقل فضائح!
أنت نجم.. إذن أنت ارتضيت شكل معين أمام الناس، حبا فى الناس واحتراما للناس.
أنت قدوة ومثل حتى لو لم تكن كهذا خلف الكاميرا.
 
بلا عفوية بقي وتلقائية وشعبية وشعارات غير حقيقية وكلام بعيد تماما عن المهنية، وأبعد عن أى رغبة أو ادعاء أو أمل فى التميز أو التفرد أو النجومية الحقيقية!