«الإصلاح والنهضة» يُعلق على انضمام رموز سياسية وفنية وفكرية للجان الحوار الوطني

 كتب: عرفة محمد أحمد
 
«الإصلاح والنهضة» يُعلق على انضمام رموز سياسية وفنية وفكرية للجان الحوار الوطني
هشام عبد العزيز، رئيس حزب «الإصلاح والنهضة»

علَّق حزب «الإصلاح و النهضة» برئاسة هشام عبد العزيز على انضمام رموز سياسية وفنية وفكرية للجان الحوار الوطني.

وأشاد الحزب بانضمام العديد من الرموز والقيادات السياسية والفنية والفكرية للجان المختلفة في الحوار الوطني، مثمنًا حرص أمانة الحوار على أن يمثل المنضمين، جميع الأطياف السياسية الوطنية دون إقصاء.

وقال الحزب، في بيانٍ له اليوم، إنه لا بد من التركيز خلال المرحلة المقبلة على سرعة انعقاد الجلسات في موعدها الذي حددته أمانة الحوار من أجل الوصول إلى مخرجات عملية تؤثر في حياة المواطن بشكل عاجل كضمانة لفاعلية وجدية الحوار.

السيسي يشعر بمعاناة المصريين

وفي وقت سابق، أكد الدكتور هشام عبد العزيز، رئيس حزب الإصلاح والنهضة، أن حزمة الإجراءات التي أعلنها الرئيس السيسي وقرارات زيادة الأجور والمعاشات كانت حزمة مفاجآت سارة، مشيرا إلى أن أكثر المتفائلين بالوضع الاقتصادي لم يكن يتخيل هذه القرارات وهي علامة ودلالة كما عودنا الرئيس السيسي من خلال خطابه.

 
وأضاف الدكتور هشام عبد العزيز، خلال مداخلة هاتفية بقناة "اكسترا نيوز"، أن خطاب الرئيس السيسي  والذي تضمن حزمة الإجراءات كان خطابا تاريخيا وخطاب فرحة ويؤكد الصلة بين الرئيس المصري وشعبه، وأنه يشعر بهم وبمعاناتهم، مؤكدا أن الرئيس السيسي طوال السنوات الماضية يعمل على بناء دولة.
 
وتابع: «الرئيس يقدم أحسن حاجة تليق بالشعب والدولة المصرية وما تستحقه من بناء جمهورية جديدة والبلد تنشأ وتمثل حلم والدولة المصرية، واحنا أخذنا خطوات كبيرة ولكن جاءت أزمة جائحة كورونا والحرب الروسية الأوكرانية، والرئيس دائما متـأكد وعنده ثقة في شعبه وجهد البلد وتطوير مصر لتقديم دولة عصرية حديثة».